ستتوقف Apple عن قروض Apple Pay Later، وتحول التركيز إلى خيارات التقسيط من طرف ثالث

بواسطة:
على Jun 17, 2024
استمع
  • توقف Apple قروض Apple Pay Later، وتتحول إلى خيارات التقسيط من طرف ثالث.
  • سيتمكن المستخدمون من الوصول إلى خطط التقسيط من خلال مقدمي خدمات مثل Affirm وCitigroup.
  • تظل قروض Apple Pay Later الحالية قابلة للإدارة عبر تطبيق Wallet من Apple.

تابع Invezz على Telegram وTwitter وGoogle الإخباري للحصول على تحديثات فورية >

أعلنت شركة Apple يوم الاثنين أنها ستتوقف عن إصدار القروض من خلال برنامج الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL)، Apple Pay Later.

هل تبحث عن إشارات وتنبيهات من متداولين محترفين؟ اشترك في Invezz Signals™ مجانًا. يستغرق 2 دقيقة.

تم إطلاق خدمة Apple Pay Later في العام الماضي، وهي تتيح للعملاء شراء المنتجات عبر الإنترنت والدفع على أربعة أقساط بدون فوائد للمشتريات التي تصل قيمتها إلى 1000 دولار.

يمثل القرار تحولًا كبيرًا في نهج Apple تجاه خدمات التكنولوجيا المالية وحلول الدفع.

انتقال شركة Apple إلى قروض التقسيط من طرف ثالث

Copy link to section

بدءًا من وقت لاحق من هذا العام، سيتمكن مستخدمو Apple Pay من الوصول إلى قروض التقسيط من خلال شركات خارجية، مثل Affirm، وبطاقات الائتمان والخصم من جهات إصدار مثل Citigroup.

ويهدف هذا التحول إلى توفير وصول أوسع لخطط التقسيط عبر بلدان متعددة، بدلاً من قصر الخدمة على الولايات المتحدة كما كان الحال مع Apple Pay Later.

وفقًا لمتحدث باسم شركة Apple، تتوافق هذه الخطوة مع هدف Apple المتمثل في تمكين المدفوعات الآمنة والخاصة على نطاق عالمي.

التأثير على مستخدمي Apple Pay Later الحاليين

Copy link to section

على الرغم من أن شركة Apple لن تصدر بعد الآن قروض Apple Pay Later الجديدة، إلا أن المستخدمين الذين لديهم قروض حالية سيستمرون في الوصول إلى الميزات التي تسمح لهم بإدارة أرصدتهم وسدادها.

وهذا يضمن عدم ترك المستخدمين الحاليين بدون دعم أثناء الفترة الانتقالية.

تم طرح Apple Pay Later في السوق كحل BNPL تنافسي، مما يتيح للمستخدمين التقدم بطلب للحصول على قروض مباشرة من خلال تطبيق iPhone Wallet. يمكن للمستخدمين المعتمدين بعد ذلك اختيار خيار “الدفع لاحقًا” أثناء عمليات الدفع عبر الإنترنت.

وقد ميزت هذه الخدمة نفسها من خلال قيام شركة Apple بدور أكثر نشاطًا في العمليات الخلفية المالية، مثل إجراء فحوصات الائتمان واتخاذ قرارات القروض من خلال شركة فرعية مملوكة بالكامل.

لماذا هذا التحول؟

Copy link to section

تتضمن استراتيجية Apple الجديدة الشراكة مع مقدمي خدمات BNPL والمؤسسات المالية لتقديم قروض بالتقسيط. تعمل شركات مثل Affirm في مجال BNPL منذ سنوات، حيث توفر حلول دفع مرنة وتبني قاعدة مستخدمين قوية.

ومن خلال دمج هذه الخدمات في Apple Pay، تهدف Apple إلى الاستفادة من خبراتها وتوسيع نطاق توفر خطط التقسيط لمزيد من البلدان والمستخدمين.

يعكس إيقاف خدمة Apple Pay Later اتجاهًا أوسع ضمن استراتيجية أعمال Apple. على الرغم من أن الشركة حققت العديد من النجاحات مع منتجات التكنولوجيا المالية مثل Apple Card، إلا أنه لا تتناسب جميع المبادرات بسلاسة مع رؤيتها طويلة المدى.

قد يكون التوافر الجغرافي المحدود لـ Apple Pay Later والمخاطر الكامنة في إدارة خدمة القروض قد ساهم في اتخاذ القرار بالتحول نحو شراكات مع جهات خارجية.

الوصول العالمي إلى قروض التقسيط

Copy link to section

وتتمثل إحدى الفوائد الرئيسية لهذا التحول في إمكانية زيادة الوصول العالمي إلى القروض المقسطة. سيتمكن مستخدمو Apple Pay حول العالم من الاستفادة من خطط التقسيط، مما يعزز فائدة وجاذبية Apple Pay كحل دفع شامل.

وتتوافق هذه الخطوة أيضًا مع استراتيجية Apple لتوسيع خدماتها عالميًا وتوفير تجربة مستخدم متسقة عبر الأسواق المختلفة.

التركيز على المدفوعات الآمنة والخاصة

Copy link to section

لقد أكدت شركة Apple باستمرار على أهمية الأمان والخصوصية في حلول الدفع الخاصة بها. ومن خلال التعاون مع المؤسسات المالية الراسخة ومقدمي خدمات BNPL، تستطيع Apple الحفاظ على معايير عالية من الأمان مع تقديم خيارات دفع متنوعة.

يضمن هذا النهج أن يتمكن المستخدمون من الاستمتاع بسهولة الدفع بالتقسيط دون المساس بالسلامة.

كيف سيؤثر هذا على شركة أبل؟

Copy link to section

قد يكون لقرار التوقف عن خدمة Apple Pay Later والشراكة مع مقدمي خدمات خارجيين آثار كبيرة على سوق BNPL. إنه يشير إلى تحول محتمل في المشهد التنافسي، حيث تستفيد Apple من قاعدة المستخدمين الواسعة ومنصتها لتعزيز اعتماد حلول التقسيط من طرف ثالث.

قد تشجع هذه الخطوة أيضًا عمالقة التكنولوجيا الآخرين على استكشاف شراكات مماثلة، مما يزيد من تشكيل مستقبل المدفوعات الرقمية.

في حين أن التحول إلى قروض التقسيط من طرف ثالث يوفر فوائد عديدة، فإنه يمثل أيضًا تحديات. ستحتاج شركة Apple إلى ضمان التكامل السلس مع البنية التحتية الحالية للدفع وتوفير تجربة مستخدم سلسة.

بالإضافة إلى ذلك، ستكون إدارة العلاقات مع شركاء ماليين متعددين والحفاظ على معايير عالية من الأمان والخصوصية أمرًا بالغ الأهمية.

تمت ترجمة هذا المقال من اللغة الإنجليزية بمساعدة أدوات الذكاء الاصطناعي، ثم تمت مراجعته وتحريره بواسطة مترجم محلي.

Apple عالم